Skip to content

مطَارات بِلا طَائِرات

أبريل 20, 2012

اللغة العربية للإستخدام اليوم ( اليوم السادس )

الإنتظار هو كل ماتنعم به المطارات حول العالم، والمُقابل هو العدم الذي ينعم به أيضاً من انتظر.

تزحزحوا من تلك الكراسي أيها المساكين، اذهبوا بعيداً من هنا، فمن تنتظرونهم لن يعودون أبداً.

كان عليكم أن تدركوا ذلك منذ أن قرروا الرحيل، لاأعلم مالذي عليكم فعله بعد أن تخرجوا من هناك ولكن بمجرد خروجكم سيتبدل كل شيء، ستلبسون ثوباً من نعيم الوحدَة،

وسترقصون على وقع تغاريد الطيور التي ستسمعونها لأول مرّة بوضوح، ستُقبلون على الحياة بروح العنبر الشجي،

وستشربون كأساً من المقسوم لكم، ستتمنون لو أنّ هذَا الكأس كَان قبل أن تعرِفوا معنى الإنتظار والعدم.

إنّ مايحدُث في المطَار مُحزن حدّ البُكاء، أودّ أن أُمسك بأيادي المُنتظرين، وأُرشدهم لبوابات الهروب،

لعلّهم يجدون أنفُسهم بينما هُم يبحثون عن الآخر الذي لم يُكلّف نفسه وماله وذكرياته الحلوة معك، أن يكون رفيقًا لك في السرّاء والضرّاء.

الطائرات التي تحمل الرُكّاب الذين لطالما انتظرتموهُم بحُب ليست هُنا

والقلوب الغافلة، والعقول الورديّة

ذاكرتُها مثقوبة بالغباوَة التي تزيد مساحتها أماكن الإنتظار

من رحل دون خبر لن ليعود أبداً،

ولو عَاد ستُفجعكم أسرار غيابه

فلماذا بعد كُل هذَا  تزدحم صالات المطارات ؟

Advertisements
2 تعليقان
  1. يدهشني حقاً اسلوبك في الكتابة. ان شاء الله يكون لك كتاب يزخرف باسمك … موفقه = )

  2. تروق لي كتاباتك جدا
    جمال الروح الي تخرج منه حروفك ):
    اصبحت من متابعاتك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: