Skip to content

أَتُريد ريْمَا ؟

فبراير 3, 2012

عندما قُبضت روحي الثانية في ليلة الجمعة من نهاية عام لايُنسى ، عام الأرواح التي حُصدت وزُرعت في السمَاء منهُم الشُهداء ومنهُم المرضى ومنهم كلهم من مات في يومه الموعود وسنته الموعوده ، سنة الإنتصارت الدامية والحريّة اللامخلوقة ..
كان الليل قد ألقى الكرى على كوكب الغرباء “الأرض” ، تركت مضجعي وكوكبة الإنسانية حتى أُفهم نفسي كيف للملاك أن يموت .. كالعادة تلك الدموع الغبية جدًا تجاوب من محجر عينيّ وتستبق جوابي لنفسي ، أو سجودي لأسأل الله سؤال من قلب مؤمن يؤمن بالمعجزات والقدرة الإلهية على تصريف الأمور وتحسينها والحفاظ على أحبتنا من السوء إن كنّا في قرارة أنفسنا دعونا أن تكتب حياتنا لهم لأنهم أقوَى وأصلح ..
كانت روحي منقبّة ، متحجبة جيدًا لم تتزحزح عن مكانها ، كنت أفاوضها على حياتي ، أنا لاأريد الحيَاة إن أهلكتني بالأحزان ، تُجيب روحي المُنقبّة : الحيَاه حُلوه الحيَاة فترة سعادة وحزن لابيد أن ينتهيان ..
لا ياروحي ، قد تآلفت روحي في عام جميل جدًا ،  لم أكن أرَى فيه إلاّ اللون الأبيض ، السلام والسكون القلبي الذي كان يُرفرف على كتفي كُل من عرفتهم سنة 2009 لم تكُن مُختلفة ولم تكُن مميزة ، بل كانت سنة بشهورها بأسابيعها بأيامها ، لاأعتقد أنّني فوّت يومًا واحدًا منها ، ولاأذكر أنّني نمت فيها يومًا وأنا تعيسة ..
كانت ذاتها السنة التي عرفت فيها ريمَا ، أوّل لِقاء كانت برفقة صديقتي وكانت تنظر إليّ وأنظر إليها وكأننا نقول ” من أنتِ ” ، وهي تقول : “أنا أنا ” ، وأنا أقول ” أنَآ أنا ” ..من بعدها لاأعلم كيف توالت الأحاديث والأماكن القليلة التي جمعتنا ..
لاأريد سرد الذكريات فهي لم تواسيني أبدًا ، جمّعتها لألتقي فيها عندما أجد نفسي قويّة أكثر ، لاأريد أن أبكي ملحًا ، أريد أن أقدّر ذكرياتها السُكّر بدموع طعمها حُلو ولو خيالاً ..
أنا أسألكم إن كُنتم تُريدون ريمَا تُخاِلج أرواحكم ، إن كُنتم مستعدون لخوض الحيَاة على ماأنتُم عليه الآن من سعادة وتعاسة وحزن وكدر وعذاب وألم .
للصحيح في بدنه ، لاتنتظر مرض يجعلك تُقدر الحيَاة ، لاتنتظر فرصة تصنع لك الأمل من جديد بل أخلق بكل يوم أمل وجاهد لسعادتك ومن تُحب ..
لاشيء فات أوانه ، المساجد لاتغلق أبوابها أوقات الصلوات ، أطل الوقت هُناك قليلاً ، ابكي بين يدي الله قبل أن يبكوا عليك أحبتك ، لذّة هي الدموع التي تتدفق لأجله تعالى ، لاتحرم نفسك من هكذا لذّة ومُتعة ، النفس تجوع لاتجعلها تشحد ذلك من الناس ، فلتُطعمها بسكينة الإيمان ..
للمريض .. ريمَا جاهدت أنفاسها  التي تنقطع أكثر من أن تأتي وأعتكفت على روحها تُغذيها إيمانًا ، تعلم أنّ لامخلوق سيُصبر فقدها للحيَاة الذي كانت تشعر بِه كُل صباح وتُجيد تعليبه وتغليفه ودفته في زاوية من روحها لم  يقع عليها النور ولاحتّى إسقاطًا .
كانت تكتب معاناتها بشكل وردِي ، كما كانت بين الوردية والأخرى تنوّه أنها قد تُفارق المحطة الدنيوية للأبديّة ، لم أنتبه أبدًا ، بالأحرى كُنت أعتقد دائمًا أنني سأموت قبل أحبّتي كُلهم .. لذلك لم أُكلف نفسي عناء التفكُر بألم فراق أحدهم وأنا حيّة أُرزق وقلبي ينبض وهُم توقفت نشاطاتهم الجسدية ، وبردت أجسادهم ولاسبيل لي لتدفئتهم .
ريما تُخبرنا أنّ الموت حق ، والفراق حق ، والألم والحزن حق ، وماسوى ذلك واقع لابد أن نعيشه ، وخيالات لابد أن نتنفسها لنعيش هكذا واقع .
أنَا أُحب الحيَاة .. هذه الجملة كانت تُحيي ريمَا .. وأنا أُحب أحدهم لأعيش لأجله ( هنا كانت روعة ريمَا في خوضها للحياة بحلوها ومرها مع من تُحب ) ..
كان  حلمي أن أراها بالأبيض ، وأراد الله أن يكون الأبيض كفنها لا فُستانها ، لاإعتراض على حكمه .. لكنني أدعوه تعالى كُل يوم أن نلتقيها في جِنانه ونزفها ومن تُحب بالورود التي تُحب والأهازيج ..
لقلب من تُحبه ريما أقول لك : لا تتوقف عن الحيَاة ،  ستكرهك ريما حتمًا وستشيح وجهها الملائكي عنك ، فلتعش سعيدًا لأجلها .. ولأن الدُنيا شقاء فلازم الدُعاء لنفسك أن يُسعدك ويسرك ويربط على قلبك ..
لقلوب إخوة ريمَا : يالله ماأجملكم ، يالله ماأروع قلوبكم .. صبركم جميل لأنّ إيمَانكم جميل ولايعلَم ذلك سِواكم ، كلام الناس يبقى كلام ، وماتشعرون به يبقى واقعًا يعيشه كل من علِم حبكم وصدقكم وتضحياتكم ..أنتم عظمَاء دومًا ودائمًا وأنا فخورة أن حظيت بمعرفتكم ..
لقب أم ريمَا ووالدها : أنتما ياجنة الأرض ، دعواتكما أحيت ريما ، دعواتكما أعطت ريما نصيبها الجميل من الحيَاة ، أعلم كم هوَ مؤلم الفقد ، لكنّ الجنّة الخالدِة في السمَاء ولن تفقدانها هُناك أبدًا .. فليجمعنا الله سويًا معها في جنانه .. آمين
لقلب “لُجين خوجة” وزوجها : أنتما كطيور الجنّة هبطت للأرض ترفرف بيننا ..
لاتتوقف عن إخبار لُجين أنها جميلة حينما تُحلّق ، وأنها أجمل عندما هدئت عن التحليق لفترة لربما أرَاد الله لكما في هذه الفترة الصعبة جدًا خيرًا كثيرًا .. انتظرها لتحلّق بأفضل ممّا كانت عليه سابقًا ، بقلب مؤمن أكثر، وروح تُحب الحياة وستعيشها كما تُحب حتى آخر رمق ، لو كانت ريما حيّة لن تتوقف عن القول لك كم أنت رائع والقول لكِ ستكوني أقوى لأن الله يختبرنا عندما نضعف ، فاصبري وسيجعل لك الله من بعد كل ضيق مخرجًا .
لقلب ” هالة ” الجميلة : كوني كما أنتِ الآن ، مرِحة وسعيدة ، لأنّ الله لايقدّر للمؤمنين إلاّ الخير وإن كان ظاهره شر ، اثبتي صغيرتي وتعلّمي الدروس الكبيرة ولو كنتِ صغيرة .. أنا فخورة بِكِ جدًا جدًا جدًا .
لقلب صديقات نورة وإخوتها وأهلها : في الجنّة هُناك فقط تتحقق أحلامنا بالبقاء بجانب من نُحب للأبد ، سنكون بقربها .. سنبقى سُعدَاء للأبد بِها وبرحمة الله التي تفوق رحمة أُمهات الأرض ..

اللهم أدخلنا الفردوس الأعلى وأجمعنا بأحبتنا هُناك ..

السبت ( غدًا)  ٤ فبراير اليوم العالمي لمرض السرطان ، سيكون يوم جميل جدًا لأنه يوم لنَا جميعًا دون استثناء .

Advertisements
12 تعليق
  1. ^______________^
    أمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين يارب
    ما أجمل حرفك 😦

  2. الكلمات والمشاعر شيءٌ قوي يدفعنا للأمام ..
    كلماتك بلسم , تُسعد القلوب , و تقوي الروح ..

    “الباقة” حكايةٌ لا تُنسى .. كأنها جمعت نبضاتِ قلوبنا معاً .. جمعتنا معها أيضاً *

    سأهمسُ بصوتٍ منخفض _وأنا أكتب ما بينَ الأذانِ والإقامة_ أنني في كلِّ ليلة “أتذكرها” وأدعو لها 🙂 ,, وأنني أتوقع دخولها إلى تويتر ! ليسَ لعدمِ إيماني , ولكنْ لأن وجودها كان لهُ رنينٌ خاص ! و طعمٌ خاص ! و رونقٌ مختلف ! ..

    يا رب .. (أنتَ تعلمُ ما في قلبي من أمنيات , وأنتَ تعلم ما في نفسي , فاجمعنا بها يا الله في فردوسكَ الأعلى) ..

    شكراً لكِ يا رائعة ..

    ونعمْ أريدُ “ريماْ” … > كانت هذه الإجابة :”)

  3. في الجنة نلتقي ياريما، ونريدكِ هناك بإذن الله..

  4. يكيت كثيراً كثيراً جداً وأنا اقرأ حرفك، وأنا اتتبع موقع اصبعي على الشاشة أحاول ألا أفوت حرفاً أو سطراً سهواً من شدة الدموع التي اغتالتني، وأنا التي كنت أحبس دموعي وأخبأ مخاوفي طوال هذا اليوم الشائك، الذي امتلأ بمليون سبب أن أبكي، ولكني ها هنا أبكي بشدة، لم أعرف ريما إلا حين صارت ملكاً، عصفوراً أبدياً، وبكيت روحها ودعيت من الله أن يرفق بها ويرفق بأحبتها وذويها حين فراق وتعب.

    “أنا أسألكم إن كُنتم تُريدون ريمَا تُخاِلج أرواحكم ، إن كُنتم مستعدون لخوض الحيَاة على ماأنتُم عليه الآن من سعادة وتعاسة وحزن وكدر وعذاب وألم .
    للصحيح في بدنه ، لاتنتظر مرض يجعلك تُقدر الحيَاة ، لاتنتظر فرصة تصنع لك الأمل من جديد بل أخلق بكل يوم أمل وجاهد لسعادتك ومن تُحب ..”
    هنا توقفت كثيراً، يا رب يا رب دعواتنا تتلعثم وتزيد وتتفتق أرواحنا بكاءً بين يديك، يا رب ارحمنا واعفو عنا، وثبتنا .. ولا تجعلنا نُسلب كي نشكر ونقدر النعم التي نحن بها، وإن كان ما فقدنا اختبار وابتلاء فاجعلنا يا رب من الصابرين،
    الحمدلله ..
    دعواتي لك خالصة، وشكراً لك كثيراً بعدد لا يُحصى ..

  5. كلام قممممممة بالرووعة
    ريمآ ونورة الله يرحمكم ويغفر لكم ويجمعنا وياكم بجنة الفردوس تشششرفت بمعرفتكم وربي
    هالة حبيبتي الحمممدلله عالسلامة وعقبال ماتوصلين لنا يالغالية ونجتمع على خيير يارووحي
    والله يرجعك للوالدة ولنا قررييب بإذن الله وربي يشفيك ويسعد قلبك
    أحبببك هلوو
    (=

  6. Mozy.h permalink

    مهما طال غياب قرائتي لما كتب فكرك النقي .. فإني أعود وأنا أفتخر بأخت مثلك يابشرى ..
    ابدعت ولامستي قلوبنا بالفعل ..
    في الجنّة هُناك فقط تتحقق أحلامنا بالبقاء بجانب من نُحب للأبد
    يارب تجمعنا عالخير دوووووم ..
    سلمت أناملك بشوره ..

  7. رحم الله ريما ورحم الله كل المسلمين..ورحمنا الله معهم يارب العالمين..
    ريما ذلك الطير الجريح الذي لا زال يهوى الطيران ويحفز كل من يملك جناح جميل قوي على التحليق,,
    ريما ذلك الطير الأبيض الذي لا يكف عن التحليق والعيش مع الغيوم وإن كان روحياً لا جسدياً..
    أنا أحلق الان…أملاً وحباً للحياة التي هي حياة لله,,وحدة…علمتني ريما ذلك جيداً…!!
    أريدك ريما…وسنلتقي بإذن الله,,,,

  8. مسائك بالفرح محفوف

    وجمال الورد لكِ مقطوف

    اتيت اليكم ضيف غير الضيوف

    فقد جذبني ما لديكِ من حروف

    هنا وجدت الابداع

    الذي وصل حد الاشباع

  9. عليها رحمة الله في الجنة نلتقي باذن الله

  10. ولاؤها permalink

    كان يعمل بصمت , صمت مطبق ..حين تسلل إليها بـ خفه وخبث
    لايتقنه إلا الخبيثون أمثاله !
    وحين أحاط بها واحتواها ملًها
    فـ طمع أن يوسع انتشاره أكثر
    دون رأفه أو شفقه أو حتى رحمه
    حتى ..وصلت بعض نفوذه لـ تجنس ” طهر كبدها ” ولم يكفتي بعد
    .. أرسل بعض نجسه الخبيث إلى حوضها ”
    حتى عجز الاطباء عن التنبوء بتنقلاته المقبلة!

    هي .. رغم محاولاتها البائسة المنتهيه بـ البكاء
    مازالت تعاركـ وتكافح وتعاقر علَها تقضي أو تحد من انتصاراته المتتابعه
    ترغم نفسها على مُر العقاقير وسوائل باتت تحرق أوردتها
    هي تتحمل لـ تحضى ببعض سنوات اخرى مع ابنائها
    لـ تغدقهم حباً وتشبعهم بحضن باتوا أقرب إلى فقد دفئه
    وتسقيهم من نبع الامومه قبل جفافه
    تتحمل وتتحمل أشياء كُثر أبكي قبل ذكرها

    نحن ..
    تتآكل قلوبنا من تحركاته .. نبكي عجزنا , ضعفنا , وقلة حيلتنا
    ولاننا نؤمن بأنه ابتلاء
    ورساله من السماء لـ تخبرنا بأن الله أحبها حين ابتلاها
    بتنا أقوى , وأكثر ايماناً بأن الرب أرحم بها
    وأن المولى قد أعد لها نزلاً في الجنة كما وعدنا خير البريه ,, حين نصبر

    يارب رحلت من ربتني
    من صنعت مني ماأنا عليه
    يارب ارحم “أمي” رحمه واسعه واعلِ منزلتها
    واجمعنا بها واحبتنا في جناتك يارب,, أنت القادر “سبحانك

    عام الأرواح!!
    عندما قُبضت روحك الثانية في ليلة الجمعة من نهاية عام لايُنسى ، قبضت جميع أرواحنا في” نفس الليله”
    لنفس الالم
    لتتباركـ تلك الجمعه بارواحهم ويحتفلوا في السماء
    يارب ارحمهم واجبر كسر قلوبنا عليهم …

  11. عندما قبضت روحك الثانية في ليلة الجمعة، قبضت روح قلب حنون ثانية في ليلة جمعة ثانية لا تنسى
    لقد رقدت في سلام، بعد صراع و الآلام لا يعلم قدرها الا الذي خلقها

    دموعي ودعتها مبكراً و أبت أن تعترض على فراقها بعد أن فاضت روحها الحنونة الى بارئها
    لقد خيرت ربي في تلك الليلة بين أن يعيدها سالمة أو أن يختارها بجواره ، وهو الاحن عليها من والديها
    لم يصدح صوت اذان الفجر في تلك الليلة الا وقد رحلت الى جوار الرحيم، في آخر لقاء ودعتها ووجها يشرق بابتسامة تدل على السعادة والرضا لم تكن موجودة طيلة الليل، هل بشرتها الملائكة بعاقبة صبرها
    طوبى لك بريحان ورب غير غضبان، اللهم ادخلها الجنة واجمعنا بها

    ابتهل اليك الهي أن تغفر لموتانا و موتاكم وترحمهم وتجبر كسر قلوب تحن اليهم وتفتقدهم

  12. انا permalink

    مبدعه استمري والله ييوفقك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: