Skip to content

ولماذَا القَهْوَة

‎مرحباً بكم في مدونتي : هنا ستقرؤون مع كوب من القوة ، أعدكم لن ينسكب على أوراقي ، وسأثير جدلاً في عقلك ومخيلتك ، ستتعلم ، ستستفيد ، ستكون شاهداً على حياة فتاة  بتناقضاتها .. سلبياتها وإيجابياتها ..
‎سأكون سعيدة لتواصلكم ، ولا تترددون أبداً في سؤالي
.. سأشارككم كل شيء ليس لدّي حقوق طبعه وحفظه ، وهو ببساطة ماأنا عليه  ،  كل مانملكه هبةٌ من  الله  ومن حق الجميع إمتلاكه أيضاً إن رغبو بذلك .

لستُ من مدمني القهوة ، لكنني أُدمن وجودها ، لدي من الأكواب مايزيد عن العشرة ، العجيب أنني أشاركها إخوتي رغم أنني من المتحفظين على أشيائهم كثيراً ، أو ربما الملتزمين بالوفاء لبقاء أشيائهم كما هيَ في أحسنِ حال ، لكن أكوابي هيَ أكوابهم ، أحببتُ جلوسنا معاً تحت مايسمى بوقتِ القهوة ، لسبٍب ما هذا هو الوقت المناسب للعصف بالذكريات ومناقشةِ الأحداث ، ربما تلتقطون صورة لي وأنا أمسكُ بكوبَ قهوتي لما يفوق ال ٤ ساعات ، نعم ، نعم >> غالباً ماتبرد قهوتي ، وغالباً ماأشبعُ حبي لها من الرشفةِ الأولى ( لذلك يناسبني إختراع قطعة الحديد المتصلة بالكهرباء التي تضعها في القهوة لتبقيها ساخنة ) .

في الصورة أعلاه ٣ دلالات لابد أن تكون عقلتها  …

١) القهوة تفرغ مافي رأسك من حديث ، صياحٌ أم مديح ، عصفٌ ذهني ، أم حريقٌ في الجوفُ يستغيث .

٢) القهوة إن لم ترافقك في أحد الأيام مع صديقٍ اسمه الكتاب ، فلقد ظلمتها ، إصطحبها يوماً معك ، عرّفها على صديقك (الكتاب) أياً كان اسمه ، ستلتمس فارقاً في شغفِ القراءة .

٣) ستُعَلّق في مكانٍ ما ، ربما مكان لاترغب بالوجود فيه ، وربما مكان تحبه مع من تحب ، القهوة ستعلقك دوماً ، وستضع ملصقاً فاخر على ذكرياتك ، لن تجرؤ على نزعه ، وإن كرهت ذكرى ذلك اليوم ، مع ذلك الفنجان العتيق ، أو الكوب الأنيق … صدقني ستحب كونك معلّقاً في اللامكان واللازمان حتى تنتهي رشفاتُكَ  لها .

لاأريد أن أكتبَ هنا كم هيَ القهوة مفيدة ، بصراحة لايهمني كونها مضرةٌ أم مفيدة ، حتى الماء معدوم  اللون والرائحة والطعم سيكون مضراً إن أعتقدت ذلك ، وإن شربته في مواضعٍ في الأكل .

رسالتي هنا ، في مدونتي التي لن يكون لها طابع غير العفوية ، أن تحب كل شيء ، تجربَ كلّ شيء ، تعش حياتك كما ينبغي لها أن تكون ، لن تعِشها يوماً ما بهذا الشقاء وهذا العناء المطلوب حتى تكونَ مرفوعاً في الذِكرِ هنا والدرجاتِ هناك .

لاتعش بعشوائية ، ولاتلزم نفسك بالروتين الممل الذي سيخرجك يوماً عن كونكَ أنت أنت ، كن مؤمن أنك إنسانٌ مثالي ، وأنك قدوة ببساطة لأنك مسلم ، وبتعقيد لأنك أنت .

إن تواضعت للناس لاتعتقد بأنهم سيحتقروك ويجعلون منك هدفاً لمصالحهم ، إنك وإن كنت جاداً في حياتك ، لابد لك من الرقي ، أن تسلكَ أخلاقياتكَ  كمسلم ، أن تتوج تعاملك بسمةِ التواضع ، أعتقد أن كل مخلوق على وجه الأرض تعَرف بشخص متكبر ، صدقني إنه مرّ مرور الكِرام ، لن يترك أثراً ، وليس عليه أن يترك لك أثراً أيضاً ، لاتكن مثله أبداً ، أترك له رسالة في ذهنك .. من تواضع لله رفعه ..  صدقني لن تعرف معنى رِفعة الله لك مالم تمارس التواضع مع البشر .

إن كنتَ ممتن لشخصٍ  ما ، لاتتركه في خارطة عقلك مجهول الهوية والوجود ، دائماً بادر بذكر من لهم الفضل عليك بعد الله ، كن واقعي لن تصفق أبداً بيدٍ واحدة ، لكل يد وقفت معك لاتنسى أن تصفق بأيديهم عندما يفرحون ، أن تربتَ على أكتافهم عندما يحزنون ،  لا تؤمن بأنك كوّنتَ نفسك بنفسك ، ببساطة هذا مستحيل . لاتنسى أبداً أبداً أن تكتب أسمائهم في مكانٍ ما ، في أوراقك المبعثرة فوق مكتبك ، في كلامكَ  مع أصدقائكَ  وأهلك  ..

عائلتك ، فرداً فرداً .. إن كانوا حولك وبصحة وعافية .. فلماذا الجفاء وتبلدُ الأحاسيس ، أعلم أنه مع ثورة الإنترنت أصبح الجميع شبه ساكن في أروقته ، لكن ماذا عن الواقع من هم حولك ، من يعرفونك قلباً وقالباً حتى وإن كنت تعتقد بأنهم لايعلمون من أنت ، لاتعتقد أن وجودك في عالم الإنترنت هو حقيقتُكَ  أنت ، لا عزيزي/عزيزتي أنت من هوَ أنت في الواقع ، ذلك الشخص الذي يدخل بيته يوماً ويغلق الباب لأنه غاضبٌ على سوء معاملة إحدى الدوائر الحكومية ، لتستقبله أمه فتسأله بحنان ماذا بكَ  ياولدي ، ليخبرها بصوتً يفوقُ قدرةُ الجدران على منعِ تسربه ، >> لاااااااااااا شيء << ويفتح جهازه أو جواله من هنا ليكتب لأصدقائه ، مساء الخير حبايبي ، أمّا اليوم كنت حاقد على فلان  ……. الخ .  ، ماذا عنها  المسكينة ماذنبها بأنها تريد أن تستخرجَ سلبيتك ( وهذا لايحدث إلا في الواقع عندما ترى جسدٌ وروح أمامك تخفف عنك ) لتعطيك من الهدوء والسكون ماتحتاجه ، مالم يوفره لك أي وسيلة قامت أو ستقوم على مِنصَةِ  العالم الإفتراضي . لذلك أحرص على أن تكون حياتك أجمل من حياتك الإفتراضية هنا ، من يستحق الحب الأكبر والأعظم هم من هم حولك ، وغيرهم يستحقون من وقتنا وحبنا وشغفنا بمتابعتهم والسؤال عنهم مابقي من وقتٍ قضيناه مع من هم معنا جسداً وروح .

دائماً السؤال يوجه لي إن كنت أُحِب أم لا ، ويفصلون الحب لأقسام وألوان وفروع ، هو قسم وفرع ولون واحد اسمه الحب ، لايخطر ببالك حتى أنك لاتحب ، لأنّ ذلك يعني أنك لاتحمل بين ضلوعكَ  قلب . نحنُ نحبُ السماء عندما نرى الغيوم متكتلة تسري بين طبقاتها خيوط الشمس ، نحنُ نحب الإبتسامة عندما نراها على وجهِ طفل لتخبرنا أنّ كل شيء بخير ، نحنُ نحب كوبُ الحليب عندما يكون حاراً والجو بارداً لنشبه إحدى أفضل اللقطات السينمائية التي تلتقط بشغفٍ  من الممثل والمصور والمخرج  ،  نحنُ نحب أن نفاجئ  بهدية من شخصٍ نحبه ، لنشعر بعدها أننا بالفعل موجودون على خارطةِ الكرة الأرضية ، نحنُ نحب أن نستيقظ لنفتح أعيننا على رسائل واردة من أصدقاء تُزهِر الدنيا بوجودهم وتعبقَ  روحك بحبهم . لذلك ليس الحب دوماً مناط بالإنسانية ومحصور فيها .

أرئيتم كم من الشغف تبثه القهوة في روحي .. حتى وإن كتبتُ لكم كلامي هذا وأنا لم أرتشفها لحضتها .

12 تعليقات
  1. طريف أنا أرى نفسي هنا..:)
    هذا شأني مع القهوة بشرى..وكلماتك على جرحٍ من الواقع..
    ممتنة لذلك القدر الذي عرفني بجميلة تشبهني :)

    • ممتنة أنني سمحتُ بالتعليقات هنا لأرى جميلُ ردك :)

      شرفٌ لي أن أشبهك وفاء …

      لكِ مني الوفاء والبُشرى بما تحبين ياجميلة .

  2. أجمل الصدف التي تأتي بمن يشبهك..
    حقاً تفاجأت بما تكتبين كأنني يوماً قرأته في ذاتي
    أو ربما هي حالة من الديجافو كما يسمونها :)
    أحببت حماسك هنا لكل شيء نابض بالحياة..
    سأحتاج لبعض من حماسك لإكمال مدونة تحبو :P
    سأبقى بالقرب متابعة..
    ربي يسعدك

  3. في الحقيقه مآ جذبني لدخول عآلمكِ الخاص هو “عشقي للقهوهـ”

    رآق لي عنوان مدونتك :)

    انتي مُحقه فـ كوب القهوهـ ليس مُجرد كوب قهوهـ

    فهو عالِمي بأسرِهـ بين يدي !!..

    • شكراً لحرفكِ هُنا ياجميلة ..

      بالفعل للقهوة ، حروفها ، حركاتها ، دفئها ، عالمٌ لهُ عُشاق ، يتقنون فن المزج بين كل هذه العناصر ..

      أهلاً أهلاً بك في عالمي وقهوتك:)

  4. قرأت كلاماً طيباً للغاية :)
    وأشياءاً جميلة مررت بها, القهوة, تلك القطعة الحديدة, الكتاب …

    لربما تكتب لي عودة هنا, وحتى حين أرجو لكم كل التوفيق.

    • أخ علي ( أنشودةَ المطر ) كم أنا سعيدة بوجودكَ، ومدونك المُلهمة كثيراً …

      تحية لك .. وأهلاً بك :)

  5. معجب permalink

    ماشاءالله تبارك الله
    ابداع حتى النخاع
    اتمنى ان يأتي اليوم الذي نرى فيه بشرى وهي تقود البشرات ,لترتقى بهم الأمة
    وقتها يكون ذلك اليوم هو احلى بشرى.

  6. reemoon permalink

    يآ جمالها ,, جت على الجرح والله:(

    اخبرتك مسبقاً بأنني ممتنة كثيرآ لأكواب قهوتك يا بشرى <3

  7. أنا من أشد المعجبين بقلمك
    في الحقيقة أنا لم أحب القهوة كتيرا لكن بعد ما صرت أقرأ مدونتك
    أحببت أن أجربها …و الأن صرت من المدمنين عليها
    و اتمنى أن تقبليني صديقة دائمة لهذه المدونة
    ودي و احترامي

    “ضَجِيجْ ! أٌآنْثَى”

  8. فَهدهْ permalink

    ان مدونتك من اجمل المدونات التي مرت علي
    اسستمري فأنا من اشد متابعينك

  9. فَهدهْ permalink

    اختصرتي عشقي للقهوه ..
    استمري فهذه اجمل مدونة مررت علي 

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 145 other followers

%d bloggers like this: